مع الاتجاه لتأجيل خفض الفائدة.. هل سيكون موسم النتائج طوق نجاة لأسواق الأسهم؟

مباشر (اقتصاد) 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

نعرض لكم زوارنا أهم وأحدث الأخبار فى المقال الاتي:
مع الاتجاه لتأجيل خفض الفائدة.. هل سيكون موسم النتائج طوق نجاة لأسواق الأسهم؟, اليوم الخميس 18 أبريل 2024 06:52 صباحاً

مباشر- دبي: يعول محللون ماليون على موسم نتائج أعمال الربع الأول من العام الجاري ليكون بمثابة طوق نجاة لأسواق الأسهم الخليجية من الضغوط البيعية التي تتعرض لها حالياً حراء المخاوف من تأجيل خفض أسعار الفائدة من قبل الفيدرالي إضافة لسيطرة الترقب على سلوك المتعاملين تحسبًا لاي تطور جديد يحدث بخصوص تصاعد الأجواء الجيوسياسية بين إيران وإسرائيل.

 
وفي نهاية جلسة أمس الأربعاء، منيت أسواق الأسهم الخليجية بخسائر جماعية مع تزايد مخاوف تأجيل خفض الفائدة حيث تراجع مؤشر السوق السعودي للجلسة الثانية على التوالي بضغط من هبوط سهم البنك الأهلي السعودي لأدنى مستوياته في نحو 4 أشهر ليأتي ذلك رغم ارتداد سهم شركة أرامكو من أدنى مستوياته في نحو عام.

كما فقد مؤشر السوق الأول للبورصة الكويتية كامل مكاسبه منذ بداية العام، وتسجيل مؤشر فوتسي لسوق أبوظبي للأوراق المالية أدنى إغلاق له في 21 شهراً، كما تراجع مؤشر سوق دبي للجلسة الرابعة على التوالي. 

وفي المقابل وخارج منطقة الخليج، ارتفع المؤشر الثلاثيني للبورصة المصرية بدعم من مكاسب أسهم قيادية، وصعد المؤشر السبعيني بنسبة 1.2% محققاً سادس مكاسب يومية على التوالي.

وكان رئيس الفيدرالي الأميريكي جيروم باول أكد في تصريحات مساء الثلاثاء الماضي احتمال عدم حدوث خفض في أسعار الفائدة في أي وقت قريب في ظل عدم إحراز مزيد من التقدم بشأن خفض التضخم إلى 2%، الأمر الذي يعني أنه "من المرجح أن يستغرق الأمر وقتاً أطوللبدء تخفيف السياسة مرة أخرى.

ومع تجدد المخاوف بشأن استمرار التضخم فقد تحولت مؤشرات الأسهم الأمريكية للانخفاض بنهاية تعاملات الأربعاء وسجلت مؤشرات "إس آند بي 500" و"ناسداك" تراجعات للجلسة الرابعة على التوالي.

ويرى إيهاب رشاد نائب رئيس مجلس إدارة شركة مباشر كابيتال هولدنج للاستثمارات المالية، أنه رغم الضغوط البيعية التي تعرضت لها الأسواق المالية الخليجية أوالعربية بصفة عامة بسبب  الأحداث الجيوسياسية بالمنطقة وتغير التوقعات بشأن خفض الفائدة وتأجيلها بشكل مؤقت إلا إن التوقعات بشأن نتائج الأعمال مبشرة وقد تعيد مؤشرات الأسهم القيادية وخصوصاً بالسوق المالية السعودية للمربع الأخضر من جديد.

وفي السعودية، تتوقع ثلاث شركات أبحاث تغطي السوق السعودية الأهلي المالية و"الجزيرة كابيتال" و شركة جي آي بي كابيتال أن يتحسن الأداء المالي لمعظم الشركات المدرجة بقطاعات رئيسية كالبنوك والبتروكيماويات والاتصالات بالتزامن مع انطلاق موسم إعلان النتائج المالية للشركات عن الربع الأول 2024.

أسواق الأسهم نتفض في وجه المخاوف الجيوسياسية.. فهل تستمر رحلة الصعود؟

من جانبه، أكد المستشار الاقتصادي، إبراهيم الفيلكاوي،  لـ"معلومات مباشر"، أن تبادل المراكز بين المحافظ وعدم ارتفاع عمليات البيع ولاسيما بين فئات المواطنين وبعض الفئات الأجنبية وتزايد مستويات السيولة عوامل يؤكد استغلال البعض للظروف الجيوسياسية المؤقتة بالمنطقة ومن ثم اقتناص الفرص وبناء مراكز مالية جديدة بالأسهم الكبرى والتي وصلت لمستويات متدنية منذ عام تقريبًا مع الترقب لإفصاحها عن تحسن نتائجها المالية وارتفاع أرباحها.

 

post-title

 وأما  بالنسبة للبورصة المصرية، فأوضح المدير التنفيذي لشركة الصك لتداول الأوراق المالية، محمود عطا،  لـ"معلومات مباشر"، أن البورصة المصرية استوعبت المخاطر الجيوسية وارتفعت بأولى جلسات التداول بعد إجازة عيد الفطر لتحالف التوقعات ليأتي ذلك بشكل طبيعي  مرور السوق خلال شهر رمضان الماضي بعمليات تصحيح ملفتة.

ولفت إلى أن انخفاض أسعار الأسهم، شجع المؤسسات المحلية والمستثمرين العرب على الإقبال على فتح مراكز شرائية بعد إجازة عيد الفطر المبارك، متوقعا استمرار الأدءا الإيجابية مع اقتراب موسم إعلان نتائج أعمال الشركات المدرجة، كما ينتظر البورصة موسم توزيع الأرباح.

 كما توقع عطا تجاوز المؤشر الثلاثنيي للبورصة المصرية مستويات 30 ألف نقطة ومزيدًا من زيادة صفقات الاستحواذ المرتقبة خلال الربع الثاني من 2024.

Speculation,

للتداول والاستثمار في البورصة المصرية اضغط هنا

تابعوا آخر أخبار البورصة والاقتصاد عبر قناتنا على تليجرام

ترشيحات:

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق