خطة النقل لتوطين صناعة الأتوبيسات.. شركة النصر للسيارات بوابة النقل المحلية.. وتعاون دولي مع بيلاروسيا لتصنيع الأتوبيس الكهربائي

بوابة فيتو 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

نعرض لكم زوارنا أهم وأحدث الأخبار فى المقال الاتي:
خطة النقل لتوطين صناعة الأتوبيسات.. شركة النصر للسيارات بوابة النقل المحلية.. وتعاون دولي مع بيلاروسيا لتصنيع الأتوبيس الكهربائي, اليوم الثلاثاء 6 فبراير 2024 12:54 صباحاً

تمتلك مصر إمكانيات كبيرة تؤهلها للتفوق فى مجال صناعة الاتوبيسات  وبالفعل يكاد يكون السوق المحلى فى بعض فئات الأتوبيسات لايقوم بالاستيراد من الخارج فى قطاع الأتوبيسات فئات 28 و29 و33 و55 راكب وتمتلك مصر قدرة تنافسية عالمية فى هذا المجال.

على صعيد وزارة النقل بدأ مخطط الاستفادة من القدرات التنافسية لمصر فى هذا القطاع لتقوم بإعادة احياء شركة النصر لتدخل سوق صناعة الاتوبيسات  بالاضافة للتعاون مع وزارة قطاع الاعمال والتعاون مع بعض الشركات العالمية وعلى راسها  الشركاء فى بيلا روسيا 

Advertisements

 

التعاون مع شركة النصر 

عقد الفريق مهندس كامل الوزير وزير النقل، اجتماعا مع الدكتور محمد عصمت وزير قطاع الأعمال، بمقر وزارة النقل بالحي الحكومي بالعاصمة الإدارية الجديدة لبحث التعاون المشترك في توطين صناعة الأتوبيسات في مصر، وحضر اللقاء رؤساء الشركة القابضة للنقل البري والبحري والسوبر جيت واكتا والقابضة للهندسة والنصر للسيارات وجهاز تنظيم النقل البري الداخلي والدولي ونائب رئيس هيئة تخطيط مشروعات النقل.

ويأتي ذلك في إطار توجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي، بتوطين صناعة وسائل النقل في مصر ومنها صناعة الأتوبيسات وتحت شعار" لا استيراد لأي اتوبيسات من الخارج".

 

Advertisements

 

توطين صناعة وسائل النقل في مصر 

في بداية اللقاء أكد وزير النقل أن الوزارة تسعى لتنفيذ خطة شاملة لتوطين صناعة كافة وسائل النقل ومنها توطين صناعة الأتوبيسات وخاصة التركيز على زيادة نسب المكون المحلي لهذه الصناعة والتأكيد على التطوير الدائم لهذه النسب، مشيرًا الى أن السبق للشركات الوطنية العامة المتخصصة لإنتاج كافة أنواع الأتوبيسات (كهرباء -غاز - ديزل) مثل شركة النصر يعد هدف أساسي تسعى كلا الوزارتين لتحقيقه، وذلك تعظيمًا لتلك الصناعة في مصر وتوفيرا للعملة الصعبة، بالإضافة إلى المساهمة في توفير الآلاف من فرص العمل، وكذلك لتلبية احتياجات السوق المحلي ثم التوسع في التصدير للخارج لتصبح مصر قاعدة صناعية متخصصة في هذا المجال.

 

وأشار الي ان الوزارة  بها شركات متميزة تعمل في مجال نقل الركاب مثل شركات "شرق الدلتا والصعيد وغرب ووسط" التابعة للقابضة للنقل البحري والبري والاتحاد العربي للنقل  (السوبرجيت) واكتا وهذه الشركات تقوم بتنفيذ خطة طموحة للتطوير الشامل لها وتحديث اسطولها عن طريق الاستفادة من خطة التصنيع المحلى لشركات قطاع الأعمال والقطاع الخاص.

 

توطين صناعة الأتوبيسات في مصر

وخلال الاجتماع تم استعراض إمكانات التصنيعية الحالية لشركة النصر للسيارات وخطة التطوير الشامل لها، حيث تم التأكيد على الدعم الكامل لهذا التعاون الذي ستكون من نتائجه تحقيق انطلاقة ناجحة في مجال توطين صناعة الأتوبيسات في مصر وفقًا لأحدث المواصفات العالمية وبما يساهم في تقديم اعلي مستويات الخدمة لجمهور الركاب كما تم التأكيد على أهمية توطين الصناعات المكملة والمغذية لصناعة الاتوبيسات لتكون صناعة متكاملة مشيرًا إلى أهمية الاستفادة من استراتيجية حوافز توطين صناعة السيارات وفقًا لما تم إقراره  في اجتماعات المجلس الأعلى لتوطين صناعة السيارات لتضمين مصنعي الحافلات والصناعات المغذية  لها وتعديل أسس الحوافز لتلائم هذه الصناعة الواعدة والصاعدة في مصر.

 

وفي ختام الاجتماع تم الاتفاق على عقد لقاءات مكثفة بين المختصين من الجانبين لتفعيل هذه التعاون والتنسيق لجولة ميدانية لوزيري النقل وقطاع الأعمال وشركة النصر للسيارات لتفقد خطوط الإنتاج وإمكانيات الشركة بما يساهم في دعم توطين هذه الصناعة.

 

 

التعاون مع بيلا روسيا 

 

من ناحية اخرى استقبل  الفريق مهندس كامل الوزير– وزير النقل، سيرجي تيرتنتييف سفير بيلاروسيا بالقاهرة لبحث التعاون المشترك في مجالات النقل المختلفة، وحضر اللقاء رئيسي  الشركة القابضة للنقل البري والبحري والشركة القابضة للطرق والكباري

 

في بداية اللقاء رحب وزير النقل  بسفير بيلاروسيا بالقاهرة مؤكدا على عمق العلاقات التي تربط بين الشعبين والقيادة السياسية في البلدين الصديقين وان وزاره النقل ترحب بالتعاون مع الشركات البيلاروسية المتخصصة في مجال النقل خاصة مع النهضة الكبيرة التي يشهدها هذا القطاع في عهد الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية، ومن جانبه اكد سفير بيلاروسيا بالقاهرة على سعادته البالغة بزيارة وزارة النقل في مقر الوزارة بالحي الحكومي بالعاصمة الإدارية الجديدة والتي تجسد التطور الكبير الذي تشهده مصر في مختلف المجالات ومنها قطاع النقل

مباحثات توطين صناعة الاتوبيسات الكهربائية

ثم تباحث الجانبان حول عدد من المشروعات التي يمكن ان تمثل انطلاقه قوية للتعاون المشترك في قطاع النقل  حيث تم مناقشة التعاون بين الجانب البيلاروسي والقابضة للنقل البري والبحري والقابضة للطرق والكباري في تطوير ورش الشركتين بأحدث المعدات ورفع كفاءة واعادة تأهيل وصيانة  أسطول الشاحنات من مختلف الطرازات بهما لنقل الخبرة الى المهندسين والفنيين المصريين وتحويل الورش الى مراكز صيانة كبرى لتدعيم اسطول الشاحنات بالشركتين بالإضافة الى التعاون في اقامة مصنع في مصر في برج العرب بالإسكندرية لتصنيع الشاحنات الخاصة بالبضائع

 

كما تم التباحث حول اهتمام الشركات البيلاروسية في التعاون مع الجانب المصري في مجال انتاج الاتوبيسات الكهربائية، حيث اكد الوزير ان هناك عدد كبير من الشركات المصرية الوطنية التي تنتج الاتوبيسات بمختلف انواعها في مصر  مثل MCV وقسطور وغبور وغيرها من الشركات المصرية المتخصصة ويمكن للجانب البيلاروسي ان يتعاون مع الجانب المصري في هذا المجال إما عن طريق الشراكة مع الشركات المصرية المتخصصة في هذا المجال التي  تتيح خطوط انتاج جديدة للشركات البيلاروسية في مصانعها او التعاون مباشرة مع وزارة النقل المصرية لإقامة مصنع مشترك لإنتاج الاتوبيسات الكهربائية في المنطقة الصناعية ببرج العرب بالإسكندرية وفق احدث معايير الجودة العالمية  ليكون قاعدة للإنطلاق للسوق الافريقي والخارجي.

 

توطين صناعة الأوتوبيسات في مصر

 

وأكد وزير النقل إن الوزارة تتخذ كافة الخطوات لتنفيذ التوجيهات الرئاسية بتوطين صناعة الأوتوبيسات في مصر، وتعظيم التعاون مع شركات القطاع الخاص في هذا المجال لتطوير وتحديث أسطول نقل الركاب لكافة الشركات التابعة لتقديم أعلى مستويات الخدمة في نقل الركاب، مضيفا أن هذا النهج هو نهج كافة وزارات الحكومة المصرية ومنها وزارة النقل، حيث يطبق الجميع شعار لا استيراد من الخارج ودعم الصناعات الوطنية بكل السبل.

وأضاف أن هذا النهج يساهم في توفير العملة الصعبة وتشجيع المنتج المحلي، وخلق فرص العمل للشباب، وتلبية احتياجات السوق المحلي والتوسع في التصدير للخارج لتكون مصر قاعدة صناعية كبرى لإنتاج كافة أنواع الأوتوبيسات، كما بحث الجانبان اهتمام الشركات البيلاروسية بإنشاء مركز للحبوب في احد الموانئ المصرية ( شرق بورسعيد او الدخيلة او جرجوب) لتلبية احتياجات السوق المحلي والتصدير للدول الأفريقية وخاصة وان مصر تعتبر البوابة الرئيسية لتصدير المنتجات لأفريقيا

أكد الدكتور ميشيل نايت، الرئيس التنفيذي لشركة "IMUT" العالمية وأحد العلماء المصريين بالخارج، أن مصر غنية بالثروات وقادرة على استيعاب التكنولوجيا الحديثة في التصنيع، متمنيا بأن يكون هناك منتج مصري يحمل علامة صنع في مصر بنسبة 100٪ من الأتوبيسات الكهربائية.

وأضاف "نايت"، خلال احتفال وزارة الإنتاج الحربي الحربي بتدشين أول دفعة من الأتوبيسات الكهربائية بقطاع التدريب التابع للوزارة بمدينة السلام، أن القيادة السياسية تدعم الصناعة الوطنية وهو إنجاز لا بد أن نستثمره حتى يخرج من بلدنا منتج محلي كامل.

 

وأشاد نايت بما تقوم به وزارة الإنتاج الحربي من توطين للتكنولوجيا داخل مصانعها التي تعتبر أحد القلاع الصناعية العريقة في منطقة الشرق الأوسط وقادرة من خلال مصانعها على تصنيع منتج يليق باسم مصر.

ونقدم لكم من خلال موقع (فيتو)، تغطية ورصدًا مستمرًّا على مدار الـ 24 ساعة لـ أسعار الذهب، أسعار اللحوم ، أسعار الدولار ، أسعار اليورو ، أسعار العملات ، أخبار الرياضة ، أخبار مصر، أخبار اقتصاد ، أخبار المحافظات ، أخبار السياسة، أخبار الحوادث ، ويقوم فريقنا بمتابعة حصرية لجميع الدوريات العالمية مثل الدوري الإنجليزي ، الدوري الإيطالي ، الدوري المصري، دوري أبطال أوروبا ، دوري أبطال أفريقيا ، دوري أبطال آسيا ، والأحداث الهامة و السياسة الخارجية والداخلية بالإضافة للنقل الحصري لـ أخبار الفن والعديد من الأنشطة الثقافية والأدبية.

أخبار ذات صلة

0 تعليق